منتدى متخصص في تطوير المنتديات
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا

Your Avatar

ازيك يا رب تكون بالف خير معانا و منتدى متخصص في تطوير المنتديات



منتدى متخصص في تطوير المنتديات
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MaLak
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 03/06/2014

مُساهمةموضوع: حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا    الثلاثاء يونيو 03, 2014 11:16 am

للحياة الزوجية خصوصية وأسرار تخص الزوجين وحدهما فقط، وإطلاع الآخرين عليها قد يتسبب في حدوث مشاكل لا داعي لها، مما يستدعي ضرورة المحافظة على خصوصية العلاقة الزوجية وخاصة من قبل الزوجة.

ود ومحبة

الأخصائية الاجتماعية عبير الشرفا بينت بأن الحياة الزوجية قائمة على الود والمحبة، وهي رباط مقدس من الله ، والله تعالى يبث المودة والرحمة في نفس الزوجين عند حدوث الارتباط مما يعينهما على تجاوز كثير من الأمور ومنها وجود فروق ظاهرة بينهما.

وقالت:" الأصل أنْ يكون الزوج أذكى وأحرص على أن تظل الأسرة متماسكة وقوية ويتغاضى عن الأخطاء التي تبدر من الزوجة، والعكس صحيح فالزوجة التي تريد المحافظة على زواجها عليها أنْ تتغاضى على كثير من الأخطاء التي تظهر في سلوكيات الزوج".

وأضافت:" فالحياة الأسرية السعيدة هي مشاركة بين الاثنين، وعليهما واجبات وحقوق يجب أنْ يقوما بها، وكلٌ منهما عليه مسئولية تجاه الآخر، فعلى الزوج أنْ يحترم زوجته ويقدرها ويراعيها ، فقد أمره القرآن باحترامها ومعاشرتها بالمعروف".

وتابعت:" وأوصى الإسلام الزوجة باحترام زوجها وتقديره وعدم التقليل من شأنه أمام أبنائه وأسرته وأسرتها، وللأسف الشديد هناك نوع من النساء تخرج مشاكل الأزواج خارج نطاق المنزل، مما يدمر العلاقة الزوجية، ويؤثر سلباً على الأبناء".

ونبهت إلى ضرورة أنْ يكون هدف الزوجة الأسمى المحافظة على هذه الأسرة، وأنْ تحترم زوجها وتضعه في مكانته الحقيقية، قائلة:" بدلاً من الخروج بالأسرار خارج المنزل يجب أنْ يكون بينهما صراحة ونقاش وحوار مفتوح بين الزوجين".

حل المشاكل

وأضافت الشرفا:" ينبغي أنْ يكون اللوم والعتاب بينهما بهدف حل المشاكل والتطوير، وتجنب الإساءة للطرف الآخر، وأسلوب التعامل يكون بينهما بالاحترام ، وكلمات الحب، ونبحث عن الإيجابيات ونتغاضى عن السلبيات، وأنْ تكون طريقة التعامل والألفاظ المستخدمة مؤدبة".

وأكدت على أنَّ سلوكيات الأزواج تكون تحت المجهر، فالأبناء يقلدون آباءهم، قائلة:" على الزوجة أنْ تحافظ على أسرارها الزوجية داخل بيتها، بل داخل غرفة نومها فقط، وبذلك نضمن أن يتم تجاوز أي مشكلة دون تدخل أي طرف ثالث".

وأشارت إلى أنَّ أسرار البيوت صارت تشكل مادة دسمة للمجتمع، ومن أكثر الأخبار التي تفتح شهية السامع أو السامعة هي ما يتعلق بخصوصيات وشؤون الأسر الأخرى، قائلة:" غالباً ما يأتي التدخل في الخصوصيات وامتلاك أسرار الغير بتشجيع من أفراد الأسرة نفسها وبالأخص الزوجة؛ لأن للمرأة نزعة نحو الثرثرة والفضفضة لصديقاتها بكل ما يضايقها مهما صغر أو كبر شأنه".

وأضافت: "هذا الأمر من شأنه إثارة القلق وزعزعة الاستقرار الأسري بالنسبة لها ولأفراد أسرتها، إن لم يؤد في الغالب إلى هدم البيت، وعندها ستتحسر وتندم على ما فعلته بيديها، وإفشاء أسرار البيوت، وتسريب الخلافات الزوجية، والبوح بخصوصيات قد تلحق الضرر بالبيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
المديرالعام
avatar

عدد المساهمات : 2106
تاريخ التسجيل : 15/06/2013
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا    الأربعاء يونيو 04, 2014 11:01 pm

شكرا على الافادة في انتظار المزيد من الابداع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tatweer-web.yoo7.com
 
حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التطوير واب :: منتديات الأسرة المسلمة :: قسم الأسرة والمجتمع-
انتقل الى:  
شاطر|
ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
avatar

عضو جديد
عضو جديد

ãÚáæãÇÊ ÇÖÇÝíÉ
عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 03/06/2014
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

مُساهمةموضوع: حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا الثلاثاء يونيو 03, 2014 11:16 am




للحياة الزوجية خصوصية وأسرار تخص الزوجين وحدهما فقط، وإطلاع الآخرين عليها قد يتسبب في حدوث مشاكل لا داعي لها، مما يستدعي ضرورة المحافظة على خصوصية العلاقة الزوجية وخاصة من قبل الزوجة.

ود ومحبة

الأخصائية الاجتماعية عبير الشرفا بينت بأن الحياة الزوجية قائمة على الود والمحبة، وهي رباط مقدس من الله ، والله تعالى يبث المودة والرحمة في نفس الزوجين عند حدوث الارتباط مما يعينهما على تجاوز كثير من الأمور ومنها وجود فروق ظاهرة بينهما.

وقالت:" الأصل أنْ يكون الزوج أذكى وأحرص على أن تظل الأسرة متماسكة وقوية ويتغاضى عن الأخطاء التي تبدر من الزوجة، والعكس صحيح فالزوجة التي تريد المحافظة على زواجها عليها أنْ تتغاضى على كثير من الأخطاء التي تظهر في سلوكيات الزوج".

وأضافت:" فالحياة الأسرية السعيدة هي مشاركة بين الاثنين، وعليهما واجبات وحقوق يجب أنْ يقوما بها، وكلٌ منهما عليه مسئولية تجاه الآخر، فعلى الزوج أنْ يحترم زوجته ويقدرها ويراعيها ، فقد أمره القرآن باحترامها ومعاشرتها بالمعروف".

وتابعت:" وأوصى الإسلام الزوجة باحترام زوجها وتقديره وعدم التقليل من شأنه أمام أبنائه وأسرته وأسرتها، وللأسف الشديد هناك نوع من النساء تخرج مشاكل الأزواج خارج نطاق المنزل، مما يدمر العلاقة الزوجية، ويؤثر سلباً على الأبناء".

ونبهت إلى ضرورة أنْ يكون هدف الزوجة الأسمى المحافظة على هذه الأسرة، وأنْ تحترم زوجها وتضعه في مكانته الحقيقية، قائلة:" بدلاً من الخروج بالأسرار خارج المنزل يجب أنْ يكون بينهما صراحة ونقاش وحوار مفتوح بين الزوجين".

حل المشاكل

وأضافت الشرفا:" ينبغي أنْ يكون اللوم والعتاب بينهما بهدف حل المشاكل والتطوير، وتجنب الإساءة للطرف الآخر، وأسلوب التعامل يكون بينهما بالاحترام ، وكلمات الحب، ونبحث عن الإيجابيات ونتغاضى عن السلبيات، وأنْ تكون طريقة التعامل والألفاظ المستخدمة مؤدبة".

وأكدت على أنَّ سلوكيات الأزواج تكون تحت المجهر، فالأبناء يقلدون آباءهم، قائلة:" على الزوجة أنْ تحافظ على أسرارها الزوجية داخل بيتها، بل داخل غرفة نومها فقط، وبذلك نضمن أن يتم تجاوز أي مشكلة دون تدخل أي طرف ثالث".

وأشارت إلى أنَّ أسرار البيوت صارت تشكل مادة دسمة للمجتمع، ومن أكثر الأخبار التي تفتح شهية السامع أو السامعة هي ما يتعلق بخصوصيات وشؤون الأسر الأخرى، قائلة:" غالباً ما يأتي التدخل في الخصوصيات وامتلاك أسرار الغير بتشجيع من أفراد الأسرة نفسها وبالأخص الزوجة؛ لأن للمرأة نزعة نحو الثرثرة والفضفضة لصديقاتها بكل ما يضايقها مهما صغر أو كبر شأنه".

وأضافت: "هذا الأمر من شأنه إثارة القلق وزعزعة الاستقرار الأسري بالنسبة لها ولأفراد أسرتها، إن لم يؤد في الغالب إلى هدم البيت، وعندها ستتحسر وتندم على ما فعلته بيديها، وإفشاء أسرار البيوت، وتسريب الخلافات الزوجية، والبوح بخصوصيات قد تلحق الضرر بالبيت






ÇäÇ ãÄÓÓ ÇÑÖ ÇáÊØæíÑ ÇÈÑÆ äÝÓí ãä Çí ÕæÑ Çæ ßáÇã ãÎá ÈÇáÇÏÇÈ ÏÇÎá ÇáÊæÇÞíÚ
ÊæÞíÚí


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
avatar

المديرالعام

ãÚáæãÇÊ ÇÖÇÝíÉ
عدد المساهمات : 2106
تاريخ التسجيل : 15/06/2013
العمر : 21
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tatweer-web.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا الأربعاء يونيو 04, 2014 11:01 pm




شكرا على الافادة في انتظار المزيد من الابداع





ÇäÇ ãÄÓÓ ÇÑÖ ÇáÊØæíÑ ÇÈÑÆ äÝÓí ãä Çí ÕæÑ Çæ ßáÇã ãÎá ÈÇáÇÏÇÈ ÏÇÎá ÇáÊæÇÞíÚ
ÊæÞíÚí


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
ÇáÑÏæÏ ÇáÓÑíÚÉ :

صفحة 1 من اصل 1
ÎÏãÇÊ ÇáãæÖæÚ
 KonuEtiketleri ßáãÇÊ Ïáíáíå
حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا , حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا , حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا , حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا , حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا , حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا
 KonuLinki ÑÇÈØ ÇáãæÖæÚ
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode "onclick="this.select();" size="80" />
ÅÐÇ æÌÏÊ æÕáÇÊ áÇÊÚãá Ýí ÇáãæÖæÚ Çæ Ãä ÇáãæÖæÚ [ حتى تحافطي على "زواجك" لا تجعلي حياتك كتابا مفتوحا ] ãÎÇáÝ ,, ãä ÝÖáß ÑÇÓá ÇáÅÏÇÑÉ ãä åäÇ
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التطوير واب :: منتديات الأسرة المسلمة :: قسم الأسرة والمجتمع-